اولا- هي مدرسة لنشر العلوم الشرعية والقرآءاتية ومقدماتها عن طريق التلقي السليم عن الشيوخ المختصين، ووفق نظام العلمية بمناهجها المشروطة .
ثانيا- النظر بالسير قدما بالقراءات والقرآنية في امثل وجوهها دقة وتطبيقا، إن هيأ الله ذلك إعادة لما مضى من تدريس الشيخ محمد نوري الملا يوسف وفق الأصول الصحيحة .
ثالثا- إحياء نظام الإجازات العلمية ، والحرص على اتصال الجيل العلمي الجديد بالأجيال السابقة عن طريق الرواية والسند المتصل .
رابعا- وقد بدأت تصويب الأسانيد المتداولة والنظر في اتصالها .. وقد بذلت جهود في تصويب الإجازات من ذلك :
‌أ- ألف أكرم عبد الوهاب –مدير دار النور للعلوم الشرعية والإسناد – حاليا , وصاحب كتاب الإمداد كتابا اسماه (المقتطف من إجازات العراقيين وأسانيدهم ) ووضع تصويبا لذلك دفع فيه الخرم الذي حصل في الإجازات وتركيب الأسانيد بعضها بدل بعض ووصل القطع الحاصل فيها لتخرج الإجازة بثوبها القشيب .
‌ب- كتاب( الامداد شرح منظومة الإسناد ) أصله منظومة في ألف ومائة بيت مقصوده الأصلي صلة أسانيد العلماء الذين غابت أسانيدهم مع بذل المجهود في تراجمهم وإيصال إجازات العراقيين وسندهم بأسانيد غيرهم
‌ج- كما ألف كتابا اسمه نفعي المختصر الجامع لشيوخي سرد فيه أسماء جميع مشايخه وذكر خاصة العراقيين منهم كما ألف الشيخ ثامر فاضل المحمود احد تدريسيي دار النور كراسا اسماه (الدرة البهية عمدة الإجازة الموصلية ) صوب فيها بعضا من أخطاء الإجازات معتمدا في ذلك وفي بعض الأحيان على أهم الكتب والمصادر الاسنادية 
‌د- التفكير في نشريات اسنادية تضم أسانيد اشهر المسندين الذين لهم باع محترم أو إجازات أو أسانيد 

نقلا من كتاب الامداد شرح منظومة الاسناد للشيخ اكرم عبد الوهاب الموصلي ج/8 ص:33-34